English | Kurdî | کوردی  
 
بغداد وأربيل تقتربان من طي خلافات النفط.. واتفاق غاز في الأفق
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2020-04-21 [05:19 AM]

اربيل (zna)


تقترب الحكومة الاتحادية العراقية وحكومة إقليم كوردستان من طي صفحة خلافاتهما بشأن ملف النفط والتي تعد من الملفات العالقة منذ سنوات طويلة، بل يتجه الطرفان لإبرام اتفاق جديدة لاستثمار الغاز في حقول بالإقليم.

وبدأت أولى خطوات التقارب أواخر العام عندما توصل الجانبان لاتفاق بشأن موازنة العراق المالية لعام 2020 وتضمنت تسليم إقليم كوردستان 250 ألف برميل يومياً من النفط الخام للحكومة الاتحادية مقابل ضمان رواتب الموظفين والبيشمركة وحصة الإقليم المتمثلة بنحو 13 في المئة.

وخلال الفترة القليلة الماضية، أجرى الجانبان مباحثات مكثفة في العاصمة العراقية بغداد بشأن الخلافات العالقة بينهما في ملف النفط والتنسيق فيما بينهما بخصوص اتفاق "أوبك+" الخاص بخفض الإنتاج.

وتوصلت الحكومتان إلى اتفاق لالتزام كل منهما بحصته في اتفاق خفض الإنتاج، فضلاً عن تبادل المعلومات بشأن الإنتاج لإضفاء المزيد من الشفافية على هذا الملف.

وبخلاف ملف النفط، يتجه الطرفان لإبرام اتفاق لاستثمار الغاز في حقول بإقليم كوردستان في مسعى لتأمين الوقود لمحطات الكهرباء بأرجاء البلاد.

وفي هذا الشأن، قدمت الحكومة الاتحادية مقترحاً لحكومة الإقليم مؤخراً على أن يواصل الجانبان بحث هذا الملف في زيارة يجريها وفد من بغداد في الفترة المقبلة تمهيداً لإبرام اتفاق نهائي.

ويأتي هذا التقارب في خضم أزمة جائحة كورونا التي تنذر المعطيات بأنها ستتسبب بأزمة مالية في العراقية جراء انهيار أسعار النفط إلى ما دون 20 دولاراً للبرميل الواحد، علماً أن العراق يعتمد على إيرادات بيع الخام لتمويل نحو 95 في المئة من نفقات الدولة.





مشاهدة 277
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad