English | Kurdî | کوردی  
 
الرئيس بارزاني: ثورة كولان انتجت توحيد الموقف الكوردي والفيدرالية
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2020-05-25 [06:22 AM]

ZNA- أربيل


استذكر الزعيم الكوردي مسعود بارزاني، الاثنين، ثورة كولان في عامها الرابع والاربعين، وقال ان تضحيات الكوردستانيين لم تذهب سدى.

 

وانطلقت شرارة ثورة كولان بقيادة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في 26 من أيار مايو عام 1976 ضد نظام البعث السابق وتركزت في البدء عند المناطق الحدودية بين تركيا واقليم كوردستان.

 

وقال  الرئيس بارزاني في بيان، ان “حجم التضحية والفداء التي اتسم بها بيشمركة ثورة كولان مدعاة فخر لشعب كوردستان، فهذه الثورة كانت محطة مهمة ومرحلة في ثورة ايلول الكبرى.

 

واضاف ”ان ذلك اثبت ان شعب كوردستان حتى ان اصابته نكسة ما فإنه ينتفض مجددا ولا يسكت عن حقه ولا يتراجع عن تحقيق اهدافه، وكانت الثورة احقاق حقوق شعب كوردستان ولذلك فإن من نتائجها هي توحيد الموقف الكوردي والفيدرالية والمؤسسات وهي كلها من مكاسب الثورة".

 

وبين الزعيم الكوردي مسعود بارزاني ”في الذكرة 44 لثورة كولان نؤكد ان رسالة ثورتنا هي التسامح والتعايش والسلام ونطمئن شعب كوردستان بأن تضحياتهم لم تذهب سدى".





مشاهدة 103
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad