English | Kurdî | کوردی  
 
عوائل ضحايا "مجزرة عامودا" تحدد 3 شروط للمصالحة مع YPG
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2020-06-28 [08:56 AM]

ZNA- أربيل


أعلنت عوائل ضحايا "مجزرة عامودا" ، امس السبت ، عن 3 شروط لإجراء المصالحة مع وحدات حماية الشعب YPG (المكون الرئيسي في قوات سوريا الديمقراطية) في غربي كوردستان(كوردستان سوريا).

 

وقالت عوائل الشهداء في بيان أن ما حدث (المجزرة) " لم تكن حادثة عابرة وتصرفا فرديا بل مؤامرة مدبرة وبقرار سياسي لضرب الحراك الثوري الكوردي، وخلق فتنة كوردية وللأسف تمت بأيدي كوردية".

 

وكانت هذه الوحدات قد أقدمت في 27 يونيو/ حزيران 2013 على إطلاق الرصاص الحي على تظاهرة سلمية في مدينة عامودا بريف قامشلو، ما أسفر عن مقتل 6 متظاهرين.

 

 البيان أضاف " عهدنا ألا نكون سببا في أية فتنة ووفقنا في ذلك ، ودعونا إلى لجنة تحقيق كوردية لكشف الملابسات ومحاسبة كل مذنب ومجرم".

 

وقيم البيان مبادرة المصالحة التي طرحتها القيادة العامة لوحدات حماية الشعب بـ "الإيجابي" ، فيما حدد 3 شروط لإجراء المصالحة مع الوحدات الكوردية ، وهي:

 

أولا: محاكمة القيادات السياسية لحزب PYD آنذاك الذين اتخذوا القرار ومعاقبتهم.

 

ثانيا : محاكمة القيادات العسكرية للوحدات آنذاك الذين اتخذوا القرار ومعاقبتهم.

 

 ثالثا : الاعتذار الرسمي والعلني في وسائل الإعلام لأهالي عامودا عامة وذوي الشهداء خاصة.

 

وأكد البيان " إذا تحقق ذلك تكون المصالحة تمت ولا يحتاج الأمر إلى مراسم " .

 

وكانت وحدات حماية الشعب YPG اعربت ، امس السبت ، عن اعتذارها وتحملها مسؤولية مجزرة عامودا في غربي كوردستان (كوردستان سوريا) عام 2013.





مشاهدة 160
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad