English | Kurdî | کوردی  
 
القنصل الأمريكي لدى أربيل : لن ننسحب من العراق ومن إقليم كوردستان
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2021-08-30 [09:26 AM]

ZNA- أربيل


أعلن القنصل الأمريكي لدى اقليم كوردستان ، اليوم الاثنين ، أن الولايات المتحدة لن تنسحب من العراق او من إقليم كوردستان، موضحاً بأن هناك فرقاً شاسعاً بين العراق وأفغانستان ، لافتاً الى ان الوضع الامني لا يزال متدهوراً في شنگال (سنجار) بسبب تواجد مسلحي حزب العمال الكوردستاني PKK  وميليشيات الحشد الشعبي، وعلى جميع هذه القوات الغير شرعية مغادرة هذه المناطق.

 

القنصل العام الامريكي روبرت بالادينو، قال خلال مؤتمر صحفي في أربيل حضره مراسل ، "لن ننسحب من العراق ومن إقليم كوردستان"، مشدداً على ان " هناك اختلاف كبير بين افغانستان وإقليم كوردستان والعراق".

 

وتابع ، يدرك الرئيس جو بايدن، ان "استقرار الشرق الاوسط لن يتحقق إلا باستقرار العراق، وقد بدأت الحكومة الامريكية ببعض التغيرات في العراق، وحتى نهاية العام الجاري ستنسحب القوات القتالية، وستبقى بعض القوات لتدريب القوات العراقية وقوات الپیشمرگە".

 

وأضاف الدبلوماسي الأمريكي ، بالقول ان "علاقاتنا ستستمر مع اقليم كوردستان، ولا يوجد اي تغيير في سياسة الولايات المتحدة الامريكية تجاه الإقليم ، والرئيس بايدن لديه فهم عميق لإقليم كوردستان "، مبيناً "حاليا توجد علاقة وثيقة أكثر من اي وقت مضى بين الشعب الامريكي وشعب إقليم كوردستان".

 

وأشار بالادينو، الى أنه "نعتقد ان اتفاقية شنگال واحدة من افضل السبل لحل مشكلة هذه المنطقة "، مؤكداً أن "تفاهماً بين الحكومتين في بغداد واربيل وأهالي شنگال سيحل المشكلة".

 

موضحاً "الحكومة الامريكية تأسف لوجود ميليشيات موالية لإيران في سنجار والتي ترفض تنفيذ هذه الاتفاقية ومعالجة المشكلة القائمة هناك وهذه الميليشيات مستمرة في خلق المشاكل للسلطات العراقية".

 

ولفت الى أن " حزب العمال الكوردستاني (PKK) الذي لديه تنسيق مع الحشد الشعبي فاقم من سوء الاوضاع"، موضحاً أن الولايات المتحدة تحث حزب العمال والحشد الشعبي على الانسحاب من شنگال لمعالجة المشكلة وتنفيذ اتفاق سنجار، ونشر القوات الامنية المحلية، وأن تدار المنطقة من قبل القوات العراقية والپیشمرگە، فوجود هذه القوات امر مهم لتهيئة المناخ المناسب لعودة النازحين الى شنگال".

 

واردف"ان الولايات المتحدة فخورة بقوات الپیشمرگە، التي اثبتت قوتها في محاربة الارهاب، وسيستمر دعمنا لقوات الپیشمرگە، لقد قدمنا حوالي 250 مليون دولار كمساعدات مختلفة للبيشمركة وسنستمر في ذلك".

 

كما أشار إلى أن "الحكومة الامريكية ساعدت وزارة الپیشمرگە في اجراء الاصلاحاتط".

 

ولفت القنصل الامريكي، بالقول "نحن على يقين انه اذا لم تستمر الجهود فان داعش سوف يظهر من جديد، ونعلم جيدا ان داعش مازال يشكل خطراً ولهذا التحالف الدولي مستمر في محاربته".

 

وتابع " نرى استمرار داعش فی تفجير ابراج الطاقة لحرمان المواطنين من الكهرباء في هذا الفصل الحار،  كما نری أيضا قيام داعش بقطع الطرق عن الناس وخطفهم وقتلهم".

 

وأضاف أن "الحرب مع داعش لم تنته بعد" .

 

وحول موضوع الانتخابات التشريعية المبكرة المقرر اجراؤها في العاشر من أكتوبر/تشرين الأول المقبل ، قال بالادينو "لن ندعم اي مرشح او حزب معين في العراق، ولكن الحكومة الاميركية تدعم الحكومة العراقية في اجراء انتخابات نزيهة".

 

مشدداً على أن "الحكومة الامريكية تدعم عملية التصويت، وتتمنى من العراقيين ان يمارسوا حقهم في التصويت"، مشيراً الى أن "استقرار الشرق الاوسط عبارة عن استقرار العراق، والوضع هنا يختلف عن افغانستان، ولكل بلد له خصوصيته".

 

 

باسنيوز





مشاهدة 220
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad