English | Kurdî | کوردی  
 
مشروع فيدرالية الأنبار... د.سوزان ئاميدي
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2020-01-28 [05:03 AM]


في عمان مشروع يتم ترتيبه ، وعقد اجتماعان لهذا الغرض لحد الان ، وتم تحويل مبلغ حسب ما "يتداول"  120 مليون دولار الى البنك العربي من طرف (غير معروفة لدي ) انما هناك اسمان غنيان عن التعريف حضرا  الاجتماع وهما سعد البزاز بصفته المشرف على المشروع  ورئيس البرلمان العراقي محمد الذي التحق بالاجتماع الثاني  .

وتدور الأقاويل  بان كوادر هذا المشروع ( سياسيي السنة) وقبل ايّام ذهبوا الى دولة الإمارات وقد حضر السفير الامريكي بعد "تشاور واتفاق أمريكي  بريطاني" الى الاجتماع ودون إبلاغ مسبق للحاضرين في هذا الاجتماع  ، ويبدو ان هذا المشروع حاصل على رضى دولة اسرائيل . 

في الحقيقة ارى ان خلف هذا المشروع اجندات مختلفة ، اذ ان الأنبار فيها مياه جوفيه هائله خاصة عند المنطقة التي تدعى الريشة  اضافة الى ثروات اخرى غير مستثمرة وقد تكون لاسرائيل اطماع او مصلحة فيها ، وقد يتم ترحيل الآلاف من الفلسطينيين اليها ، ولهذين الأمرين أهمية بالغة عند اسرائيل .

اما بالنسبة الى دولة الإمارات  والتي استضافت الاجتماع الاخير ، ارى ان هذا المشروع ( فيدرالية الأنبار) وباعتبارها امتداد للدول السنية الامر الذي يعطي الاطمئنان ومؤشر للاستقرار  فضلا عن انه سيقطع المشروع الايراني في الامتداد .

وفي الواقع ان أهالي الأنبار ضاقوا ذرعا بالاختلافات المستمرة مع الحكومة الاتحادية العراقية منذ نشوئها فضلًا عن عجزهم في المشاركة الفاعلة بالتظاهرات الحالية تحسباً من اتهامهم بالإرهاب .

ويبدو ان الأطراف السياسية السنية  رغم رفضهم السابق للنظام الفيدرالي الا انهم ارتأوا فيه الإنقاذ  .





مشاهدة 1519
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad