English | Kurdî | کوردی  
 
دوري الأبطال.. لايبزيغ وأتالاتنا يتأهلان إلى ربع النهائي
الإعلان
 
تصویت
معرض الصور
2020-03-11 [07:40 AM]

ZNA- أربيل


واصل ناديا لايبزيغ الألماني وأتالانتا الإيطالي مغامرتهما التاريخية في مسابقة دوري أبطال أوروبا، وذلك ببلوغهما الدور ربع النهائي للمرة الأولى في تاريخهما عن جدارة، بعدما جددا فوزهما، الثلاثاء، على توتنهام الإنكليزي وصيف البطل بثلاثة أهداف نظيفة، وفالنسيا الإسباني بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، في إياب ثمن النهائي.

 

وبعدما فاز ذهابا في لندن بهدف وحيد، تسيد لايبزيغ مباراة الإياب بين جمهوره وحسمها بشكل كبير في الشوط الأول بثنائية قائده النمسوي مارسيل سابيتسر في الدقيقتين 10 و21، قبل أن يضيف بديله الدولي السويدي إميل فورسبرغ الهدف الثالث بعد 20 ثانية من دخوله ومن أول لمسة (في الدقيقة 87).

 

وهي المشاركة الثانية فقط للايبزيغ الذي تأسس عام 2009، في المسابقة القارية بعد الأولى الموسم قبل الماضي عندما خرج من دور المجموعات بحلوله ثالثا في المجموعة السابعة.

 

وخاض توتنهام المباراة في غياب العديد من العناصر الأساسية بسبب الإصابة أبرزها قائده الدولي هاري كاين والجناح الدولي الكوري الجنوبي سون هيونغ مين والوافد الجديد الهولندي ستيفن بيرغفيين والفرنسي موسى سيسوكو.

 

حضور جماهيري رغم فيروس كورونا المستجد

 

وأقيمت المباراة بحضور 42176 متفرجا، على الرغم من دعوات وزير الصحة الألماني ينز سباهن إلى إلغاء "جميع الأحداث التي تشمل أكثر من 1000 شخص، حتى إشعار آخر"، بسبب المخاوف من تفشي فيروس كورونا المستجد والذي دفع الاتحاد الألماني إلى إقامة مباريات البوندسليغا خلف أبواب موصدة.

 

أتالانتا يواصل استعراضه برباعية إيليشيتش

 

وعلى ملعب "ميستايا"، واصل أتالانتا مغامرته التاريخية ببلوغه ربع النهائي في أول مشاركة له، وذلك بعدما واصل أداءه الهجومي المميز بالفوز على مضيفه فالنسيا بأربعة أهداف مقابل ثلاثة، أمام مدرجات خالية بسبب المخاوف من انتشار فيروس كورونا.

 

ودخل ممثل مدينة برغامو الى ملعب "ميستايا" وهو في موقع مثالي لمواصلة الحلم بعد فوزه الكبير ذهابا على ملعبه 4-1.

 

ويدين فريق المدرب جان بييرو غاسبيريني بالفوز مجددا إلى السلوفيني يوسيب إيليشيتش الذي سجل الأهداف الأربعة بعد أن كان أيضا صاحب أحد أهداف في الذهاب، فيما سجل الفرنسي كيفن غاميرو إثنين من أهداف فالنسيا والثالث لكان لفيران توريس، من دون أن يكون ذلك كافيا لوصيف بطل عامي 2000 و2001 من أجل مواصلة مشواره.

 

ورفع لاعبو أتالانتا بعد اللقاء قميصا كتب عليه "برغامو، هذا لك، لا تستسلمي أبدا!" في مواجهة فيروس كورونا الذي أودى بحياة مئات الإيطاليين حتى الآن.

 

 

 





مشاهدة 877
 
 
معرض الفیدیو
أقوي رجل في العالم
لا تقتربوا من هذا الرجل العجوز
فيل صغير يصطاد العصافير
تصارع على الطعام
لاتضحك على احد لكي لا يضحكوا عليك
 
 

من نحن | ارشیف | اتصل بنا

جمیع الحقوق محفوظة وكالة أنباء زاگروس

Developed By: Omed Sherzad