ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

منسق التوصيات الدولية: حكومة إقليم كوردستان ستعالج العنف الأسري بآلية فعالة

تولي حكومة إقليم كوردستان أهمية كبيرة لحماية وتعزيز المجتمع من خلال حماية الأسرة من جميع أشكال العنف.

وقال منسق التوصيات الدولية في حكومة إقليم كوردستان ديندار زيباري، إن قانون مكافحة العنف الأسري رقم 8 لسنة 2011، صدر في إقليم كوردستان، مشيراً إلى وجود جهودٍ لتعديله، بعد انتهاء برلمان إقليم كوردستان من القراءة الأولى والثانية من مسوّدة تعديل القانون.

لافتاً إلى إقرار العديد من القوانين والتعديلات الأخرى التي تصبُّ في صالح المرأة، مؤكّداً أن حكومة كوردستان ستعالج العنف الأسري بآلية فعالة.

وقال زيباري في توضيحٍ رسمي، إن حكومة إقليم كوردستان فتحت 5 مراكز إيواء لحماية النساء المهددات، وآخر لضحايا الاتجار بالبشر، وأصدرت التعليمات رقم 2 لسنة 2014، الخاصة بحمايتهن وحل مشاكلهن.

وبحسب إحصائيات تلك المراكز، فإنه لغاية تاريخ 8 يوليو تموز الجاري، سُجّلت في أربيل (49) حالة، منها (38) كوردياً و(11) أجنبياً.

أما في السليمانية (26) حالة، (21) من الكورد و(5) أجانب، وفي دهوك (14) حالة، (9) كورد و(5) أجانب، أما في گرميان فسُجِّلت حالتان.

وبحسب منسق التوصيات الدولية، فإن حالات العنف الأسري بلغت (18620) حالة خلال عام 2023.

وتشمل تلك الحالات، محكمة جنح (1733) حالة، ومحكمة التحقيق (16887) حالة، وبلغ عدد القضايا التي تمت تسويتها 10897، في محكمة الجنح (1071)، ومحكمة التحقيق (9826)، كما أحيلت عام 2023،  14599 قضية عنف ضد المرأة إلى المحاكم.

هەواڵی پەیوەندیدار

ارتفاع أسعار النفط مع تزايد المخاطر الجيوسياسية في أوروبا والشرق الأوسط

کەریم

رئيس الحكومة يستقبل سفير أستراليا لدى العراق

کەریم

صحة كوردستان تحظر 31 نوعاً من ‹مشروبات الطاقة›

کەریم