ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

نيجيرفان بارزاني وقائد الحرس الثوري الايراني يتفقان على العمل لمنع التصعيد

شدد رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني، والقائد العام للحرس الثوري الإيراني الجنرال حسين سلامي، يوم الثلاثاء، على أهمية مواصلة التنسيق بين الجهات المعنية لحفظ الأمن والاستقرار وضبط الحدود.

 

وذكر بيان لرئاسة الإقليم ، أن بارزاني اجتمع اليوم مع سلامي في العاصمة الإيرانية طهران، وجرى خلال اللقاء بحث علاقات إيران مع العراق وإقليم كوردستان، خاصة في المجال الأمني.

 

وشدد الجانبان على أهمية مواصلة تعزيز التعاون والتنسيق بين الجهات المعنية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية مع العراق وإقليم كوردستان للحفاظ على الأمن والاستقرار على الحدود ومكافحة التهديدات الأمنية من أي جانب.

 

وفي موضوع آخر للاجتماع، جرى مناقشة تأثير وعواقب الصراع في الشرق الأوسط على الوضع في المنطقة.

 

وأكد الطرفان على أنه يجب على الجميع العمل للحفاظ على الاستقرار ومنع المزيد من تصعيد التوترات.

 

وناقشا أيضاً التعاون الأمني ​​والعسكري بين أربيل وبغداد ومكافحة خطر الإرهاب وغيرها من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

 

ووصل رئيس إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني إلى العاصمة الإيرانية طهران مساء أمس الأول الأحد، في زيارة رسمية، التقى خلالها بالرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، والمرشد الإيراني علي الخامنئي، ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان، ورئيس البرلمان الإيراني محمد باقر قاليباف.

 

وهذه الزيارة هي الخامسة خلال 11 عاماً، يعتزم خلالها رئيس الإقليم تعزيز العلاقات بين الإقليم وطهران، عبر مباحثات مع كبار القادة الإيرانيين.

 

وبحسب مسؤول في مكتب بارزاني ، فإن هذه الزيارة مهمة، تأتي بعد جولة مباحثات موسعة مع القادة السياسيين في بغداد، قال رئيس الإقليم إنه يدشن فيها مرحلة جديدة من العلاقة.

 

كما تأتي بعد مجيء الرئيس التركي إلى بغداد وأربيل الشهر المنصرم، في زيارة اعتبرت تاريخية.

هەواڵی پەیوەندیدار

المالية النيابية: لا نعرف شيئًا عن جداول موازنة 2024

کەریم

“سيكون محمد وعلي خصمهم”.. الصدر يطالب البرلمان إقرار عطلة “عيد الغدير

کەریم

رئيس إقليم كوردستان يستقبل القائم بأعمال السفارة الأمريكية في العراق

کەریم