ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

بلاسخارت تدعو لإجراء انتخابات برلمان كوردستان في موعد لا يتجاوز 4 أشهر مع ضمان كوتا المكونات

أكدت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق ورئيسة بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) جينين هينيس-بلاسخارت،يوم الخميس 16 أيار 2024، ضرورة إجراء انتخابات برلمان كوردستان تكون «شاملة للجميع» في موعد لا يتجاوز الأربعة أشهر مع ضمان كوتا المكونات.

جاء ذلك في الإحاطة التي قدمتها بلاسخارت لمجلس الأمن بشأن الوضع في العراق.

وقالت بلاسخارت: «هناك حاجة ماسة إلى انتخابات في إقليم كوردستان، تكون شاملة للجميع. ومن المؤمل (أو الأفضل: من المتوقع) أن يتم الاقتراع بأقل قدر ممكن من التأخير، وفي كل الأحوال في موعدٍ لا يتجاوز أربعة أشهرٍ من الآن، وبوجود الكوتا الخاصة بتمثيل الأقليات».

وحول الأوضاع في شنگال (سنجار)، شددت على أن «أي شخص يذهب إلى سنجار اليوم يُلتَمسُ له العُذر إذا ما تصورَ أن الزمن قد توقف هناك إذ لا تزال المدينة تقبعُ تحت الركام»، مضيفةً أن «خارطة الطريق التي وضعت لإقامة إدارة موحدة وهياكل أمنية مستقرة بقيت حبراً على ورق».

وتابعت أن «التعامل مع كلٍ من إرث الماضي وتحديات الحاضر العديدة سيستغرق وقتاً. لكن أفق العراق يزخر بالفرص. كذلك تحفل البلاد بالأشخاص المستعدين لاغتنامها والراغبين بذلك».

وأضافت: «مما لا شك فيه، أنّ الأثر الذي تركه هذا البلد وشعبه في نفسي، سيبقى دائماً. لذا أقول مرة أخرى: عاش العراق».

وقالت: «نشهد عراقاً ناهضاً وعلى وجه الخصوص في مجالات تقديم الخدمات والإعمار، ورغم أن الحكومة تتصدى لآفات الفساد والفئوية والإفلات من العقاب والتدخل غير القانوني ووجود الجهات المسلحة التي تعمل خارج إطار الدولة فإن هذه الظواهر تمثل عقبات كبيرة ينبغي التغلب عليها».*

هەواڵی پەیوەندیدار

البيت الأبيض: بايدن والسوداني أعربا عن رغبتهما في استئناف تصدير نفط إقليم كوردستان

کەریم

بلينكن يصل إلى السعودية في أول محطة من جولته بالشرق الأوسط

کەریم

جمعة طائفية بامتياز في العراق: عطلة يوم السقيفة مقابل عطلة عيد الغدير

کەریم