ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

رئيس الحكومة يضع الحجر الأساس لسوق عصري للفواكه والخضر في عقرة.. ويؤكد: خطواتنا الإصلاحية تمهد لثورة زراعية حقيقية

في إطار خطط دعم القطاع الزراعي وتعزيز الأمن الغذائي، وضع رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، اليوم الثلاثاء 11 حزيران (يونيو) 2024، الحجر الإساس لمشروع إنشاء سوق عصري للفواكه والخضر (علوة) في قضاء عقرة/ آكري بمحافظة دهوك، وذلك في مراسم حضرها عدد من الوزراء والمسؤولين الحكوميين.
ويعد هذا المشروع، الذي تبلغ تكلفته 28 ملياراً و600 مليون دينار، ثاني أكبر علوة على مستوى العراق، ويهدف إلى توفير بيئة ملائمة لتسويق المنتجات والمحاصيل الزراعية المحلية ودعم المزارعين في المنطقة.
وقال رئيس الحكومة في كلمة له خلال المراسم، إن التشكيلة الوزارية التاسعة قد أحدثت نقلة نوعية في مجال تطوير وإصلاح القطاع الزراعي، مؤكداً أن هذه الإنجازات ما هي إلا خطوات أولية على طريق تحقيق المزيد من التقدم ودفع عجلة هذا القطاع الحيوي.
وشدد رئيس الحكومة على مكانة عقرة التاريخية والحضارية، مشيراً إلى أهميتها التاريخية والجغرافية والزراعية والسياحية، كذلك أكد التزام الحكومة بالمضي قدماً للارتقاء بواقع هذه المنطقة في مختلف المجالات، ضمن جهود إعمار جميع مناطق الإقليم.
وأكد حرصه على التواصل المباشر مع المزارعين، مشيراً إلى أنه تفقد بعض مزارع البطاطا قبل وصوله إلى عقرة، واستمع إلى احتياجاتهم، معرباً عن سعادته بزيادة إنتاج البطاطا في إقليم كوردستان بعد موسم الأمطار، مما يسهم في تلبية احتياجات الإقليم، وربما العراق كله.
وأشار رئيس الحكومة إلى أن زيادة إنتاج البطاطا قد فتح الباب أمام تصدير هذا المحصول إلى الخارج، معتبراً ذلك مؤشراً على جودة الإنتاج ورضى المستهلكين، مؤكداً على أن الخطوات المتخذة للإصلاح الزراعي تمهد لإحداث ثورة حقيقية في هذا المجال.
كما شدد على اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة لمنع استيراد البطاطا من الخارج، مؤكداً على متابعة شكاوى مزارعي البطاطا الذين تضرروا من هذه الممارسات، لافتاً إلى أن تلك الإجراءات تمثل خطوة ضرورية لدعم المزارعين المحليين وحماية الإنتاج المحلي.
وأكد رئيس الحكومة وجود خطط لإنشاء عدد من السدود لتأمين احتياجات السكان من المياه وتعزيز القطاع الزراعي، موضحاً أن هذه الخطط تأتي ضمن برنامج شامل يهدف إلى تنويع الاقتصاد، وتعظيم الإيرادات، وتوفير أرضية ملائمة للنهوض بالقطاع الزراعي.

هەواڵی پەیوەندیدار

سقوط العملة الإيرانية رمز للمشاكل المزمنة للاقتصاد

کەریم

السياح العراقيون والإيرانيون وجهة جديدة للسياحة التونسية

کەریم

50 عاماً على استشهاد «عروس كوردستان» ليلى قاسم ورفاقها

کەریم