ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

البيت الأبيض يحذر إيران من نقل صواريخ باليستية إلى روسيا

حذر البيت الأبيض، الجمعة، إيران من عقد صفقة لبيع صواريخ باليستية إلى روسيا، ملوحا بـ عواقب سريعة”.

وقال مستشار اتصالات الأمن القومي في البيت الأبيض، جون كيربي، في إفادة صحفية: “المفاوضات بين روسيا وإيران لشراء صواريخ قريبة المدى وجارية وتحرز تقدما”.

وأكد كيربي أن “روسيا وإيران ستواجهان عواقب سريعة في حال إتمام صفقة الصواريخ”.

وأتت تصريحات المسؤول الأميركي تعقيبا على تحذير مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى إيران، الجمعة، من نقل صواريخ باليستية إلى روسيا لاستخدامها في صراعها مع أوكرانيا مشيرة إلى أنها ستتخذ إجراءات ضد طهران إذا فعلت ذلك.

وقال زعماء المجموعة في بيان “إذا مضت إيران في تقديم الصواريخ الباليستية أو التكنولوجيا ذات الصلة لروسيا، فنحن مستعدون للرد بسرعة وبطريقة منسقة بما في ذلك اتخاذ إجراءات جديدة ومهمة ضد إيران”.

وقالت مصادر لرويترز، الشهر الماضي، إن إيران زودت روسيا بعدد كبير من الصواريخ الباليستية (أرض-أرض) القوية، في تعميق للتعاون العسكري بين البلدين الخاضعين لعقوبات أمريكية.

ولم يوضح بيان مجموعة السبع ما إذا كانت روسيا تلقت بالفعل صواريخ إيرانية، مما يشير إلى أن طهران لا تزال في مرحلة دراسة الاحتمال.

وقالت الدول في البيان: “قلقون للغاية بشأن التقارير التي تفيد بأن إيران تدرس نقل صواريخ باليستية وتكنولوجيا ذات صلة”.

وأردفت المجموعة في بيانها “ندعو إيران إلى عدم القيام بذلك، لأنه سيزيد من زعزعة الاستقرار الإقليمي ويمثل تصعيدا ماديا كبيرا في دعمها للحرب الروسية في أوكرانيا”، مضيفة أن طهران زودت روسيا بالفعل بطائرات مسيرة استخدمتها ضد مدنيين.

وترأس إيطاليا حاليا مجموعة السبع، التي تضم الولايات المتحدة واليابان وألمانيا وبريطانيا وفرنسا وكندا.

ويأتي البيان في وقت يدرس فيه الاتحاد الأوروبي أيضا اتخاذ إجراءات ضد إيران على خلفية تزويد روسيا بالأسلحة، حسبما أوردت رويترز هذا الأسبوع.

هەواڵی پەیوەندیدار

صحة كوردستان تحظر 31 نوعاً من ‹مشروبات الطاقة›

کەریم

رئيس إقليم كوردستان يستقبل السفير البريطاني ويؤكدان أهمية إبعاد العراق عن تعقيدات المنطقة

کەریم

“سداسي الشفرات”.. الكشف عن السلاح الذي استهدف القيادي بكتائب حزب الله بالعراق

کەریم