ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

هوراماني: رئيس حكومة الإقليم ذكرنا أن العقلية التي أبادت حلبجة لا تزال موجودة في بغداد

أشار المتحدث باسم رئيس حكومة إقليم كوردستان، بيشوا هوراماني، إلى أن بيان رئيس حكومة إقليم كوردستان، اليوم (أمس)  كان واضحاً، ويذكرنا بأن العقلية التي جعلت من حلبجة شهيدة، لا تزال موجودة في بغداد، ويتوجب علينا أن لا ننسى تلك الجريمة النكراء، وأن لا نعتقد أن الموضوع انتهى، وأنه ربما قد يتكرر بطريقة مختلفة، بحق أهالي حلبجة، وشعب كوردستان، حيث أقدمت الحكومات العراقية المتعاقبة، في كل مرة وثقنا بإحداها على اتخاذ إجراء من هذا النوع بحقنا.

وأضاف هوراماني، لـ كوردستان24، “رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، أصر على أن لا يقدم على زيارة حلبجة، بيدٍ فارغة، وأن لا تقتصر زيارته على قراءة سورة الفاتحة ووضع إكليل من الزهور على نصب الشهداء، وإنما أراد أن تحمل الزيارة بشرى مشاريع جديدة للمدينة، وبث السرور في نفوس مواطنيها”.

وتابع، “لقد نفذ رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، وعوده التي قطعها لأهالي حلبجة، وقدم لها مجموعة من المشاريع التي خلقت فرص عمل للشباب، وقدمت الخدمات لتسهيل حياة المواطنين، وأهمها كان تخصيص جزء من إيرادات الجمارك في تلك المنطقة، لخدمة المدينة، كان قرارا حكيماً وسيكون له تأثير جيد على حلبجة”.

وأردف، “وفي مجال الاستثمار، أعطى مسرور بارزاني، خصوصية لحلبجة، بحيث ستقدم الحكومة كافة التسهيلات لأي مشروع استثماري يقام في حلبجة، ويوفر فرص عمل لشبابها، وهناك العديد من المشاريع القادمة والتي سيتم البدء بتنفيذها “.

وأكد هوراماني، أهمية حلبجة لدى رئيس حكومة إقليم كوردستان، واهتمامه بها، كما أشار في بيانه إلى تعجبه من عدم إجراء كافة ما تحتاجه حلبحة حتى الآن، مؤكداً إجراءه، وكشف عن ترحيب مسرور بارزاني بكافة مقترحات ومطالبات المسؤولين الإداريين في حلبجة، ووعدهم بتقديم كافة التسهيلات لتنفيذها، حيث كانت مؤلفة من 9 نقاط، كلها تمت الموافقة عليها”.

هەواڵی پەیوەندیدار

فيان دخيل: جمعنا تواقيع لإقالة وزيرة الهجرة العراقية

کەریم

برقية مواساة من رئيس إقليم كوردستان

کەریم

الديمقراطي الكوردستاني: قرارات المحكمة الاتحادية تتعارض مع روح الدستور والحقوق الدستورية لإقليم كوردستان ومبادئ الفيدرالية

کەریم