ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

المتحدث باسم حكومة كوردستان : بعد تأخير دام شهراً بغداد مستعدة لصرف 59٪؜ فقط من رواتب موظفي الإقليم

أكد المتحدث باسم حكومة إقليم كوردستان، بيشوا هوراماني، اليوم الاثنين، رفض سياسة التجويع والتمييز بين الموظفين وكل أشكال انتهاك الحقوق الدستورية للإقليم، مشيراً إلى أن رئيس وزراء إقليم كوردستان مسرور بارزاني يعمل جاهداً من أجل معالجة قضية رواتب موظفي إقليم كوردستان

وقال هوراماني في بيان : إن “بداية مشكلة الرواتب في إقليم كوردستان ظهرت بعد قيام طرف أساسي ومكوّن لحكومة إقليم كوردستان باللهث وراء طرف معارض وتوجيه أعداء إقليم كوردستان من أجل ممارسة الضغوط لقطع رواتب الموظفين”.

مضيفاً: “في هذا الوقت، فأن وزارة المالية بالحكومة الاتحادية مستعدة لصرف 59٪؜ فقط من رواتب موظفي إقليم كوردستان وذلك بعد تأخير دام شهراً، وبدون أن يتضمن رواتب البيشمركة وذوي الشهداء وعدد كبير من موظفي الإقليم، وهذا يهدف لإثارة الفتنة والتمييز والاستخفاف بموظفي إقليم كوردستان”.

وتابع “يأتي ذلك في حين أن حكومة إقليم كوردستان وبالأخص رئيس الوزراء يعمل جاهداً من أجل معالجة قضية رواتب موظفي الإقليم كافة”.

وأشار الى أن “من هم خارج دائرة النوايا الوطنية وحماية الكيان الدستوري لإقليم كوردستان ويزايدون ويصرحون بغير ذلك، إذا كانوا فعلاً صادقين فليتفضلوا بدفع ما تبقى من الرواتب بأنفسهم مع وزارة المالية الاتحادية لأننا لا نقبل بهذا الانتقاص ولا بالتمييز والتفرقة بين موظفينا”.

مشددا على انه “نؤكد على الدفاع عن كامل حقوق شعب إقليم كوردستان، ونرفض ونتصدى لكل أشكال انتهاك حقوقنا الدستورية والتمييز وسياسة التجويع بأي شكل من الأشكال ونقف ضده “.

هەواڵی پەیوەندیدار

رئيس إقليم كوردستان يستقبل القنصل العام البريطاني الجديد

کەریم

توضيح من المكتب الصحفي لرئيس حكومة إقليم كوردستان

کەریم

اغتيال زاهدي ثاني أكبر ضربة لإيران منذ مقتل سليماني: كيف سيكون الرد؟

کەریم