ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

100 مليون متر مكعب.. كمية المياه الواردة الى السدود الجديدة في إقليم كوردستان

ساهمت السدود التي تم انشائها خلال العامين الماضيين في زيادة الطاقة التخزينية للمياه في اقليم كردستان، لاسيما مع ارتفاع معدلات سقوط الامطار خلال العام الجاري. حيث انه تم خلال العامين الماضيين الانتهاء من انشاء سدود چەمرگا وشەوگێر وأقوبان وديوانا وخەنەس وتوراجار، بينما من المؤمل ان يتم اكمال سدي گومسپان وبستورا هذا العام.
وبحسب التقارير الرسمية، بلغ إجمالي كميات المياه الواردة الى السدود الجديدة نحو 100 مليون متر مكعب، ومجموع المياه المخزونة في كافة سدود ٳلاقليم وصل ٳلی 5 مليار و150 مليون متر مكعب.
وفي هذا الشأن، اكد رحمن خاني مدير عام المديرية العامة للسدود وخزانات المياه في اقليم كوردستان، انه “خلال الأيام الخمسة الماضية، دخل 400 مليون متر مكعب من المياه إلى سدود دوكان ودربنديخان ودهوك، وتمت الموافقة على انشاء سدين آخرين من قبل الهيئة العامة للسدود وخزانات المياه”. ومن المتوقع خزن المزيد من المياه في مختلف سدود الاقليم خلال الشهرين المقبلين.
ويذكر ان مجلس وزراء الاقليم وفر الأموال المطلوبة لاكمال سدي بانوي طالبان وخورنازانة في قضاء گەرميان، كما ان هناك خططا لٲكمال سد چەق چەق في محافظة السليمانية.
ويبلغ عدد السدود التي هي حاليا قيد الإنشاء 6 سدود، والتي من المؤمل ان تساهم في زيادة الثروات المائية في الاقليم، علما ان خطط واهداف حكومة الاقليم التاسعة من وراء إنشاء هذه السدود تتمحور حول زيادة كميات المياه السطحية، وتنقية المياه الجوفية، وإثراء الموارد السمكية، وتطوير السياحة، وتنمية الزراعة والثروة الحيوانية، فضلا عن المساهمة في مواجهة التغير المناخي، وزيادة المساحات الخضراء.
وقد شكل الأمن المائي وحماية الموارد المائية، احد ابرز أولويات واستراتيجيات الحكومة التاسعة، التي يعد التوسع بانشاء السدود من اهم مقومات تفعيلها وانجاحها.

27/اذار/2024
دائرة الإعلام والمعلومات

هەواڵی پەیوەندیدار

السيطرة على حريق كبير داخل سوق شعبي في دهوك

کەریم

سام براونباك: إقليم كوردستان يُعَدُّ نموذجاً فريداً للحرية الدينية

کەریم

رئيس حكومة إقليم كوردستان يستقبل المبعوثة الأممية الخاصة إلى العراق

کەریم