ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

رئيس حكومة إقليم كوردستان: على الحكومة الاتحادية وضع حد للهجمات على حقل خورمور

أصدر رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني بياناً أدانه فيه بشدة الهجمات التي استهدفت حقل خورمور (كورمور) مساء اليوم الجمعة، وأسفرت عن سقوط ضحايا، داعياً الحكومة الاتحادية إلى فتح تحقيق جاد ومحاسبة الجناة والسيطرة على المجاميع المسلحة الخارجة عن القانون.
وفيما يلي نص البيان؛

أدينُ بشدة الهجوم الإرهابي الذي وقع الليلة على حقل كورمور، وأتقدمُ بخالص التعازي والمواساة إلى عائلات المدنيين الأربعة الذين فقدوا حياتهم إثر هذا الهجوم الإجرامي، كما أتمنى الشفاء العاجل للمصابين. وقد وجهتُ وزارة الصحة بتقديم كل الدعم والمساعدة اللازمة للجرحى.
أطالب الحكومة الاتحادية بفتح تحقيق جاد ومحاسبة الجناة على هذا العمل الإرهابي، وطمأنة أهالي إقليم كوردستان. وبناء على المعلومات الأولية فإن هذه الهجمات تُنفذ من منطقة مجاورة للإقليم ضمن الأراضي العراقية.
نتوقع من بغداد أن تتخذ خطوات فورية لمنع تكرار هذه الهجمات التي تشكل تهديداً مباشراً لنا. يجب السيطرة على المجاميع المسلحة الخارجة عن القانون لأنها تلحق الضرر بالجميع.
إن استهداف منشآت الطاقة التي تزود ملايين المواطنين في إقليم كوردستان ومحافظات العراق بالكهرباء عمل إجرامي لا مبرر له، ويقوّض جهود أربيل وبغداد الرامية إلى تطوير قطاع الطاقة، خاصة وأن هذه الاعتداءات تتكرر بوتيرة مثيرة للقلق وتصل إلى حد جرائم الحرب.
ونحن مستعدون للتنسيق مع بغداد لوضع حد لهذه الهجمات.

هەواڵی پەیوەندیدار

تهنئة الرئيس نيجيرفان بارزاني للعمال بيومهم العالمي

کەریم

“فوضى” في دبي غداة تساقط أمطار قياسية

کەریم

طعن صحفي يعمل بمؤسسة إيرانية في لندن.. والشرطة تحقق

کەریم