ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

الحزب الديمقراطي يدعو للتحقيق مع طرف سياسي حال دون إجراء الانتخابات الكوردستانية

دعا عضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني بشتيوان صادق، يوم الأربعاء، إلى إجراء تحقيق مع حزب سياسي منع إجراء الانتخابات البرلمانية في اقليم كوردستان خلال العامين ونصف العام الماضيين.

وقال صادق في كلمة له اليوم في اربيل، إن “حزب (الاتحاد الوطني الكوردستاني) من خلال المحكمة الاتحادية وبشكل غير دستوري، حاول خلق مخطط لتغيير نتائج الانتخابات في إقليم كوردستان”.

وأردف بالقول، إن “حزب الديمقراطي الكوردستاني وأي قوة ديمقراطية أخرى غير مستعدة لقبول ذلك وفرض قرارات غير دستورية على شعب إقليم كوردستان”.

وكان الحزب الديمقراطي الكوردستاني، قد أعلن يوم الاثنين 18 من شهر آذار/ مارس الماضي، مقاطعة الانتخابات البرلمانية في إقليم كوردستان والمقرر إجراؤها في حزيران/ يونيو المقبل، فيما هدد بمغادرة العملية السياسية في العراق في حال عدم التزام الأطراف السياسية في بغداد بتنفيذ الاتفاقات التي قادت لتشكيل الحكومة العراقية.

قرار الديمقراطي جاء عقب قرارات وصفت بالمثيرة للجدل للمحكمة الاتحادية العليا في العراق بشأن انتخابات إقليم كوردستان.

وأصدرت المحكمة الاتحادية، يوم 21 شباط/ فبراير 2024، قرارات بشأن قانون انتخابات برلمان كوردستان، تضمنت إلغاء مقاعد “الكوتا” الخاصة بالأقليات، وأن تَحلَّ المفوضية العليا المستقلة للانتخابات الاتحادية بدلاً من الكوردستانية.

وقال الزعيم الكوردي مسعود بارزاني، إن قرار المحكمة الاتحادية العليا القاضي بإلغاء كوتا المكونات في انتخابات برلمان إقليم كوردستان هو ضرب للشراكة والتعايش.

هەواڵی پەیوەندیدار

علي حسين : الحزب الديمقراطي مستعد للانتخابات إذا تم حل المشاكل في أي وقت

کەریم

حال التعليم في العراق مرآة عاكسة لفشل تجربة الحكم القائمة منذ عقدين

کەریم

هوراماني: رئيس حكومة الإقليم ذكرنا أن العقلية التي أبادت حلبجة لا تزال موجودة في بغداد

کەریم