ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

هيئة المناطق الكوردستانية تدعو الحكومة الاتحادية لرفع الظلم عن المزارعين الكورد في كركوك

دعت هيئة المناطق الكوردستانية خارج إدارة إقليم كوردستان، الحكومة الاتحادية إلى عدم السكوت حيال ما يتعرض له المزارعون الكورد بكركوك من ظلمٍ واضطهاد.

وقالت الهيئة في بيانٍ لها، أمس الجمعة: «للأسف ومنذ يومين من شهر مايو أيار الجاري، أقدم العرب الوافدون على نصب خيامهم في تخوم قرية بلكانه بمحافظة كركوك، بدون أي وجه حق، وخلافاً لكل مبادئ التعايش السلمي».

وأضافت: «كما لا يسمح الجيش العراقي للمزارعين الكورد بجني محاصيلهم والتي هي نتيجة كدّهم وتعبهم لمدة 6 شهور ماضية، علماً أنهم زرعوا أراضيهم خريف العام الماضي، بعد موافقة قيادة عمليات كركوك».

وقالت الهيئة في بيانها: «نحن في هيئة المناطق الكوردستانية التابعة لحكومة الإقليم كنا دائماً على الخط ليكون القانون والدستور حَكَماً، وألا يكون العمل بالقانون القديم سبباً في زعزعة التعايش بين أبناء المناطق ومنحهم فرصة العيش بأمان وسلام».

وتابعت: «للأسف، لم تعالج هذه المشاكل بالشكل المناسب حتى الآن، لذلك ندعو الحكومة الاتحادية إلى عدم السكوت حيال ما يتعرض له المزارعون الكورد من ظلمٍ واضطهاد، كما يجب على الكتل الكوردستانية في البرلمان العراقي تكثيف جهودها في هذا الصدد».

وطالبت هيئة المناطق الكوردستانية في بيانها «بمنح العرب الوافدين مستحقاتهم المالية وتعويضهم مادياً وإعادتهم إلى مناطقهم».

وأضاف البيان: «نؤكّد للجميع بأن هيئة المناطق الكوردستانية خارج إدارة إقليم كوردستان ستواصل جهودها لوقف الظلم الممارس بحق المزارعين الكورد في قرية بلكانه وكافة مناطق سرگران».

وختم البيان بالقول: «كما نعلن في الوقت ذاته، أن تطبيق الدستور والالتزام بمبادئ المادة 140 هو ضمان لحل كافة المشاكل في تلك المناطق».

هەواڵی پەیوەندیدار

نائب كوردي يتوقع موعد إقرار الموازنة الاتحادية “المُعدلة”

کەریم

الخارجية الامريكية: نتواصل مع أربيل وبغداد وانقرة لاستئناف تصدير نفط كوردستان

کەریم

“آخر انتخابات لي”.. ما “الرسائل” التي تحملها كلمات إردوغان ومن أبرز المرشحين لخلافته؟

کەریم