ئاژانسی هەواڵی زاگرۆس

سفين دزيي يكشف أسباب تقديم زيارة مسرور بارزاني إلى الولايات المتحدة قبل السوداني

كشف مسؤول دائرة العلاقات الخارجية في حكومة إقليم كوردستان سفين دزيي، أسباب تقديم زيارة مسرور بارزاني إلى أمريكا على زيارة السوداني، مؤكداً أن مباحثات رئيس وزراء إقليم كوردستان، مع المسؤولين في الولايات المتحدة الأمريكية، خلال زيارته الأخيرة، كانت أكثر دقة، وكانت المناقشات مفصلة أكثر، ولقيت إصغاءً أفضل من الجانب الأمريكي”.

وقال دزيي،يوم السبت 9 آذار 2024، لـ كوردستان24، إن “المسؤولين في دائرة العلاقات الخارجية، لحكومة إقليم كوردستان، أجروا زيارات متواصلة إلى الولايات المتحدة الأمريكية، خلال السنوات الثلاث الماضية، ورحب بهم على الدوام، وعقدوا العديد من الاجتماعات”.

وأضاف، أن”زيارة رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، إلى واشنطن، جاءت في وقت حساس وهام، خاصة والشرق الأوسط يواجه العديد من الأزمات، والتعقيدات، كما يمر العراق بالعديد من المشاكل السياسية، والقانونية والأمنية”.

وسلط دزيي الضوء على الاجتماعات التي عقدها رئيس الحكومة خلال هذه الزيارة، مع المسؤولين الأمريكيين، وقال إنها تضمنت نقاشات دقيقة، ولاقت إصغاءً أفضل”، مشيراً إلى أن ” زيارة رئيس الحكومة وحفاوة الاستقبال، دليل على الاهتمام الأمريكي بكيان إقليم كوردستان، ورئيس الوزراء والتشكيلة الحكومية، وكانت جواباً عكس المتابعة المتميزة لرئيس الحكومة وتشكيلته والإقليم عامةً”.

وأوضح، أن إقليم كوردستان، وفق النظام الاتحادي والدستور العراقي، من حقه أن يعقد اتفاقات دولية، ويتواصل مع العالم الخارجي، بما يشمل فتح قنصليات للدول في الإقليم.

وأردف، أن “هناك استياء أمريكي واضح من قرارات الحكومة العراقية والمحكمة الاتحادية، ووزير الخارجية الأمريكي دعا علناً إلى تطبيق الدستور العراقي كما هو”.

ورأى أن تقديم زيارة مسرور بارزاني، لتسبق زيارة السوداني إلى أمريكا، يعود إلى الضغوط التي يتعرض لها الإقليم من عدة أطراف، كما رأى أنه من الضروري أن يجري السوداني زيارته إلى واشنطن، ليتمكن الأمريكيين من مناقشته بوضوح، حول العديد من القضايا والمواضيع”.

ووصل رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، الخميس 7 آذار 2024، إلى أربيل، عقب زيارة رسمية للولايات المتحدة الأمريكية.

والتقى رئيس حكومة إقليم كوردستان، في واشنطن، مع كبار المسؤولين، في البيت الأبيض والكونغرس، ووزارة الخارجية، والبنتاغون ووزارة الخزانة.

كما التقى رئيس الحكومة، بالرئيس الأمريكي الأسبق جورج دبليو بوش.

وناقش رئيس الوزراء في لقاءاته آخر المتغيرات والتطورات في الوضع العام في العراق وإقليم كوردستان، وأهمية احترام البنية الدستورية للإقليم، وتوفير الحقوق الدستورية والحقوق المالية لشعب كوردستان، وحماية حقوق المكونات، وعملية استئناف تصدير نفط كوردستان مع كبار المسؤولين الأمريكيين.

هەواڵی پەیوەندیدار

رئيس إقليم كوردستان يلتقي رئيس آذربيجان

کەریم

عضوة بالمالية النيابية: مجموع رواتب كل موظفي كوردستان سنوياً اقل من رواتب موظفي وزارة التربية الاتحادية

کەریم

مع موجة أمطار جديدة .. أربيل تعلن حالة التأهب

کەریم